السياحة في المغرب

المعالم التاريخية في مدينة فاس

المعالم التاريخية في مدينة فاس والتي تُعد هي واحدة من المدن الإمبراطورية في المغرب، وموطنا لأقدم جامعة في كل العصور، مسجد القرويين. ومع ذلك، هناك الكثير من الأشياء التي يمكنك القيام بها في فاس من مجرد زيارة الجامعة أو المدابغ.

المعالم التاريخية في مدينة فاس

فيما يلي 20 من المعالم السياحية التي يجب أن تراها أثناء زيارة واحدة من أقدم المدن في العالم، فسوف نعرض
عليك في عالم السياحة أجمل المعالم التاريخية في مدينة فاس المغربية..

مدرسة العطارين

تم بناء هذا النصب التاريخي لمدينة فاس في عهد السلطان مريني أبو سعيد عثمان في القرن الرابع عشر، وتم تجديده
مؤخرًا بمبادرة من الملك محمد السادس، وذلك بفضل برنامج ترميم الآثار التاريخية في مدينة فاس، وهو مبنى ساحر،
حيث يمكنك الاستمتاع بالهندسة المعمارية المغربية وأعمال البلاط والمنحوتات الخشبية، الذي يقع في شارع
الطلاع الكبير بالمدينة.

مسجد القرويين

تأسس هذا المسجد في عام 862، وهي أقدم جامعة في العالم، قبل أكسفورد أو جامعة السوربون. في هذه المؤسسة،
التقى أكثر من 300 طالب ودرسوا العدالة واللاهوت وكتاب العدل وما إلى ذلك، حين تدخل هذا النصب التاريخي لمدينة
فاس من خلال إحدى بوابات الدخول الأربعة عشر ستكتشف مكتبتها التي تحتوي على ما لا يقل عن 30000 مجلد،
منها 10000 مجلدًا بالكامل من المخطوطات.

المعالم التاريخية في مدينة فاس
المعالم التاريخية في مدينة فاس

الملاح (الحي اليهودي)

على الرغم من أنه لم يعد موطنًا للجالية اليهودية، إلا أنه لا يزال بإمكانك رؤية تاريخها الغني من خلال الهندسة المعمارية
والمعابد اليهودية.

يقع الملاح القديم (الحي اليهودي) في فاس الجديد، شمال القصر الملكي. في جميع أنحاء هذه المنطقة المدمجة،
تصطف الممرات بأمثلة رائعة (وإن كانت متداعية للغاية) لمنازل أوائل القرن العشرين، والتي كانت ذات يوم موطنًا لجماعة
فاس اليهودية، وعلى حافة الملاح توجد المقبرة اليهودية المتجولة، وهي واحدة من أكثر البقاع في المدينة هدوءًا،
ومتحف يهودي يضم مجموعة من الأشياء التي تبرز الحياة والثقافة المغربية اليهودية.

جبل زلاغ

بعيدًا عن المدينة المزدحمة، يغطى جبل زلاغ بساتين الزيتون ورائحة الخزامى البرية، ويطل على مدينة فاس بأكملها والمناظر الطبيعية المحيطة بها.

مدرسة سيرج

بنيت هذه المدرسة في عام 1321، بتكليف من قبل السلطان المريني أبو الحسن، وكانت تعرف في البداية باسم المدرسة الكبرى، لأنها كانت أكبر من المدارس الأخرى في نفس الحقبة.
في وقت لاحق أصبح معروفًا باسم (حوض مياه الزينة العربية)، يتبع الهيكل النمط السائد للمدارس التي تعود إلى الحقبة المارينية، حيث يحيط بالصحن المستطيل ممرات مع أماكن إقامة للطلاب يصطفون عليها.
استضافت المدرسة العديد من الاحتفالات الرسمية، وتم تجهيز دور الضيافة وتوفير مساحة للأوقاف -الأعمال الخيرية.

باب بو جلود

بوابة مبدعة إلى المدينة القديمة، يجعل من صور مذهلة مع البلاط فريدة من نوعها.

المعالم التاريخية في مدينة فاس
المعالم التاريخية في مدينة فاس

دار البطحاء

هذا المتحف هو موطن للمنحوتات الخشبية والحديد والتطريز والسجاد والمجوهرات المستوحاة من عصر هيسبانو مغرب.

جنان سبيل

هذه الواحة الهادئة، التي كانت في السابق حديقة إمبراطورية، هي مكان يمكنك فيه الاستمتاع بصوت البحيرة وأشجار الطيور والأشجار المثمرة للابتعاد عن المدينة المزدحمة.

ميدان السفارين

هذه الساحة هي واحدة من الأقدم في المدينة، حيث يوجد بها متاجر صغيرة مليئة بالسلع المغربية المصنوعة يدويًا.

كنيس ابن دنان

تم بناء هذا الحرم اليهودي في القرن السابع عشر على يد تاجر ثري يدعى ميمون بن سيدان.

قبور مرنيد

تقع هذه المقابر التي بنيت في القرن الثالث عشر على تل فوق مدينة فاس وتحتوي على أفراد ملكيين من سلالة Merenid.

فاس الجديد

فاس الجديد هي امتداد لمدينة فاس، التي بناها الميرينز في 1276 لأنهم اعتقدوا أن المدينة الصغيرة كانت أصغر
من أن تبني قصورهم الملكية.
هذا كله بالإضافة غلى العديد من الاماكن السياحية الأخرى بالمدينة التي تتمتع بمذاق رائع وخاص، وجاذب للعين،
مع سحر طاغٍ ستراه في الأسواق المكدسة بأعداد كبيرة من الكنوز الطبيعية والمعمارية.
السياحة في المغرب بشكل عام، وفى مدينة فاس بشكل خاص هي أيضًا رحلة إلى عالم من الإبداع الهدوء،
تتخللها عدد من القرى الساحلية جذابة، وبلدات ملونة بالألوان الزاهية المتشبثة بالتلال.
اندماج حضاري رائع لا مثيل له بين عالمين، عربي وإفريقي، وعدد من الحضارات الإنسانية الأخرى، كلها تخبرك عن
روعة الزمان، أصالة المكان، الذي يعد مقصدًا مهماً للفنانين والكتاب وعشاق السفر والترحال منذ عقود طويلة.

 

 

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق