أخبار اللجوء والهجرة

قلعة الاناضول

قلعة الاناضول

من أهم القلاع والأشهر في مدينة إسطنبول هو قلعة الاناضول حيث تُعرف بأنها القلعة المهداة من قبل العثمانيين لمضيق البوسفور في إسطنبول، كما تُعد هي أول قلعة تم بنائها من قبل الدولة العثمانية في إسطنبول والغرض من إنشاءها هو حصار للمدينة من غزوات الأعداء.

من خلال موضوعنا سوف نعرض لكم بكل وضوح تام أهم المعلومات وتاريخ قلعة الأناضول الموجودة في مدينة إسطنبول تابعوا معنا لمعرفتها حيث أنه عند السفر إلى تركيا وتحديداً إلى مدينة إسطنبول يجب زيارة قلعة الأناضول.

من المعالم السياحية في مدينة إسطنبول هو قلعة الأناضول

تُعرف قلعة الأناضول تاريخياً بأنها القلعة الجميلة والتي تم إطلاق عليها هذا الاسم بسبب أنها يوجد مقارنة واضحة بينها وبين القلاع الأخرى، تُعتبر هي أول قلعة تم بنائها من قبل الدولة العثمانية.

تقع قلعة الاناضول في منطقة بيكوز وتتميز بقربها من مضيق بوسفور في إسطنبول، تم بناء القلعة على أنقاض معبد أورانوس في إسطنبول، وهي قلعة لحصار المدينة من أي غزو أعداء عليهم.

نبذة تاريخية عن قلعة الاناضول

أنشئت قلعة الأناضول في عام 1394م في عهد السلطان بازيد الأول، يبلغ مساحة القلعة حوالي 7 آلاف متر والتي تأخذ شكل مستطيل وعامودي، تتكون قلعة الأناضول من 4 طوابق.

يُعد قلعة الأناضول من أقدم القلاع والمباني الموجودة في إسطنبول تم بناء القلعة بأمر من السلطان بازيد الأول والتي كانت من ضمن التجهيزات لحصار المدينة وعدم السيطرة عليها، قديماً كانت تُعرف قلعة الاناضول بالقلعة الجميلة.

تولى الحكم بعد ذلك السلطان محمد الثاني وبعد حكمه بفترة وجيزة تم التركيز على اهتمام القلعة واتمام عملية بنائها حيث دعم جدران القلعة بالأحجار ويبلغ كل حجر 2 متر تقريباً، كما أضيف السلطان محمد الثاني ثلاث أبراج للمراقبة من أي هجمات.

تم توسيع القلعة ووضع بها مكان مخصص مستودع، كما أن السلطان في ذلك الوقت قام ببناء قلعة أخرى لحصار المدينة وهي قلعة روملي، تم العمل على القلعتين بشكل ممتاز مما أدى إلى جعلهما لهم دوراً مهماً في فتح المدينة مرة أخرى، تم البدء في عملية ترميم القلعة الأناضول مرة أخرى في عام 1991م، وكانت هذه العملية من ضمن مخططات الحكومة والاهتمام بالمدينة وآثارها.

الوسوم: المسجد الأزرق، جسر غلاطة، قصر طوب قابي، مسجد آيا صوفيا

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق