السياحة في إيطاليا

المعالم السياحية في مدينة نابولي القصر الملكي

المعالم السياحية في مدينة نابولي القصر الملكي ، يُعد القصر الملكي هو واحد من أربع قصور التي تم استخدامها الملوك البوربون في مدينة نابولي في عصر حكمهم لمملكة الصقلية منذ عامي 1731م وحتى 1861م، وكانت في كازيرتا والأخرى في كابدتموني نابولي والثالثة في بورتيشي التي تقع عند بركان فيزوف.

القصر الملكي بنابولي هو من القصور الأكثر جمالاً وروعة حيث يضم الكثير من المعروضات الأثرية لعصر الرومان والعصور النهضة وتتميز القصر الملكي بالديكورات الكلاسيكية أيضاً.

المعالم السياحية في مدينة نابولي القصر الملكي

يوجد القصر الملكي عند مركز مدينة نابولي حيث تم بناء القصر الملكي سنة 1600م وحتى سنة 1858م حتى يظهر لنا شكله الحالي، كما يُعد قصر الملكي واحد من أكبر القصور والساحات التي توجد بها في مدينة نابولي.

تم إنشاء هذا القصر تحت طلب وأمر من أخ نابليون ليقدمها له كما يتميز القصر الملكي بعمارته المبنية على طراز العصر النهضة، يتميز القصر الملكي بثلاث طوابق.

تم تشييد القصر الملكي سنة 1920م وجعله في الوقت الحالي متحف حيث يقصده الكثير من السياح لرؤية جمال وروعة الهندسة المعمارية الخارجية والداخلية منها الديكورات والمفروشات الأثرية حيث تم إدراج القصر
الملكي على قائمة ليونسكو للتراث العالمي في القرن 35قبل الميلاد لروعة عمارته الباروكية.

يُعد القصر الملكي في الوقت الحالي هو متحف فني وأثري يقدم الكثير من المعروضات الفنية لمدينة نابولي، يقع
القصر الملكي بالقرب من كاتدرائية القديس فرانسيس كنيسة سان فرانسيسكو دي باولو والتي تم تأسيسها
منذ أكثر من نصف القرون الماضية.

أنشئ القصر الملكي من قبل المهندسين الإيطاليين ليجوى فانفيتلي وأخذوا أكثر من 15 سنة حتى يتم بناء هذا
القصر، والذي قام بتصميم القصر الملكي من قبل الفنان دومينيكو فونتانا على الطراز الكلاسيكي الحديث حيث
تم دعمه لبناء وتصميم القصر الملكي للملك فيليب الثالث من قبل البابا بنتيفك رومانوس سيكستوس العاشر،
ونائب الملك فرناندو رويز دي كاسترو.

تم تصميم وتزين القصر من الداخل لمدة 6 سنوات حيث تتميز بالديكورات العصرية والجميلة، كما أن القصر
الملكي يضم العديد من اللوحات الفنية والتي قام برسمها الفنان جيوفاني بالدوتشي، عندما اكتمل بناء القصر
داخلياً وخارجياً استقر به نائب الملك فيرناندو رويز في القصر في 1730م.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق